موقع شباب السريان
أهلاً وسهلاً بكل زوار موقع شباب السريان

قلق أميركي من قرار بريطانيا خفض موازنتها الدفاعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default قلق أميركي من قرار بريطانيا خفض موازنتها الدفاعية

مُساهمة من طرف sharbel في الأحد 17 أكتوبر 2010, 12:33 pm

لندن-سانا
أثارت المعلومات المتداولة بشأن خفض موازنة الدفاع البريطانية للعام الحالي خشية الولايات المتحدة التي أعربت عن قلقها من تضرر حلف شمال الأطلسي /الناتو/ من تبعات إقدام الحكومة البريطانية على خفض الإنفاق العسكري ويأتي ذلك قبل أسبوع من الموعد الذي ستعلن فيه الحكومة البريطانية قراراتها بشأن خفض الإنفاق لمواجهة عجز الموازنة.
وقالت قناة بي بي سي في تقرير لها أمس إن وزارة الخزانة البريطانية تطالب بخفض بنسبة عشرة بالمئة من ميزانية الدفاع البالغة 37 مليار جنيه استرليني في الفترة من 2011 إلى 2015 الأمر الذي دفع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون للتعبير عن قلق بلادها من آثاره على قدرات حلف شمال الأطلسي.
وقالت كلينتون إنه لطالما كان الناتو أكثر التحالفات الدفاعية نجاحا في تاريخ العالم لكن يتوجب اليوم إصلاحه مضيفة إنه يجب على كل دولة أن تكون قادرة على تقدير المساهمات المناسبة.
وقال محللون إن خشية الولايات المتحدة نابعة من أنها وبريطانيا تتحملان العبء الأكبر من التواجد العسكري في أفغانستان والذي كلف البلدين مبالغ باهظة في ظل الخسارات التي مني بها الناتو مؤخرا جراء ارتفاع عدد قتلاه والعمليات التفجيرية التي تستهدف معداته وآلياته فضلا عن أن البلدين عانيا ولا يزالان بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية.
ومن المفترض الكشف عن حجم التخفيض الذي سيقرر ضمن مراجعة الإنفاق الأسبوع المقبل والذي قالت الحكومة البريطانية إنها أوشكت على إكمال اتفاق بشأن الشق الدفاعي منه.
وفي هذا الإطار قال وليام هيغ وزير الخارجية البريطاني إنه ينبغي التعامل بجدية مع موازنة الدفاع لأن الحكومة الجديدة ورثت من الالتزامات الإضافية في موازنة الدفاع ما مقداره 38 مليار جنيه استرليني مؤكدا أنه على الحكومة البريطانية حل هذا الأمر.
وأكد هيغ أن المملكة المتحدة ستظل قوة عسكرية في سياق حلف الناتو الأمر الذي وصفه محللون بأنه محاولة للاحتفاظ بمكانة قوية لبريطانيا على الساحة الدولية.
وكان ليام فولا يوجد وزير الدفاع البريطاني حذر ديفيد كاميرون رئيس الحكومة الائتلافية البريطانية في رسالة سربت الشهر الماضي من فرض تخفيضات تعسفية في موازنة الدفاع في وقت لاتزال فيه بريطانيا متورطة بحرب خارجية في إشارة إلى حربها في أفغانستان.
وقال فولا يوجد إنه بإمكان الحكومة البريطانية التصدي لمسألة الخفض في موازنة الدفاع لكن الأمر لن يكون سهلا أو سريعا مبينا أنه يجب على الشعب البريطاني والدول الصديقة أن يعلموا أن بريطانيا تواجه مهمة ضخمة في عالم خطر وعمل حكومتها الحالي هو محاولة تأمين التمويل في العودة إلى التوازن.
ورغم أن خفض موازنة الدفاع البريطانية يشير بقوة إلى الآثار العميقة للأزمة الاقتصادية العالمية على بريطانيا إلا أن كاميرون قال إن أي مخاوف بشأن قدرات البلاد الدفاعية لا أساس لها. موقع شباب السريان 2010

sharbel
المدير
المدير

العقرب نقاط تميز : 4246
تاريخ التسجيل : 26/08/2009
العمر : 23

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى