موقع شباب السريان
أهلاً وسهلاً بكل زوار موقع شباب السريان

جوقة الفرح تحيي أمسية (دقوا الأجراس) على مسرح أوبرا دمشق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default جوقة الفرح تحيي أمسية (دقوا الأجراس) على مسرح أوبرا دمشق

مُساهمة من طرف sharbel في الثلاثاء 21 ديسمبر 2010, 10:18 am


<TABLE cellSpacing=0 cellPadding=0 width=158 align=center border=0>

<TR>
<td></TD></TR></TABLE>
أحيت جوقة الفرح مساء أمس أمسية موسيقية غنائية مسرحية بعنوان دقوا الأجراس على خشبة مسرح الأوبرا في دار الأسد للثقافة والفنون بحضور الدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية.
وقدمت الجوقة القسم الأول من أمسيتها بعنوان سحر الميلاد وهي مسرحية غنائية تتحدث عن مجموعة من الأقزام الذين يساعدون بابا نويل في صنع الألعاب والهدايا والحلوى التي يقدمها بابا نويل للأطفال حول العالم في عيد الميلاد حيث يقدم العرض أفكاراً توجيهية للأطفال حول العمل والكد والحب والفرح.
وتعرض المسرحية فكرة عيد الميلاد بطريقة سحرية يلعب فيها الجانب الموسيقي والبصري الدور الأهم بالإضافة إلى أداء الأطفال لنرى العيد عبارة عن قيمة روحية وفكرية تجمع الأحبة ضمن أسرة واحدة ينبض قلبها سلاماً مستمداً من الميلاد.
وفي الجزء الثاني من الأمسية تم تقديم مجموعة من الأغاني الاحتفالية بمناسبة عيدي الميلاد ورأس السنة كأغنية ضوي بليالي سعيدة وأنشودة السلام وهللو اهللويا وبيتك في قلوبنا ودقوا الأجراس ولعبة للعالم بالإضافة إلى مقطوعات موسيقية عالمية.
ووزع أعضاء من الجوقة التي تقودها كارول نزر وكلوديا توما نخلة في نهاية الحفل الأجراس على الجمهور لتمتلئ الصالة بأصوات الفرح الممتزج مع موسيقا العيد وغناء الأطفال.
وأمسية سحر الميلاد من تأليف آندي بيك وألحان بريان فيشير وتوزيع فيكتور بابينكو وتدريب الممثلين جوال ادامز وترجمة لميس نخلة صحناوي وتمثيل خليل قيومجي وياسمين موصلي ولمى صملاجي وجوزيف طرطريان وأريج زيات وغيلي حلبي وزين نخلة وتيما قيومجي وشادي علي.
أما الأغاني فكانت من توزيع كل من ناريك عباجيان وفيكتور بابينكو وتشوك بريدويل وسالي ري ألبريتشت.
وقد أشرف على الأوركسترا فيكتور بابينكو ومديرها الإداري محمد زغلول وتألفت من مجموعة من العازفين الاحترافيين على الكمان والترومبيت والترومبون والسالا يوجدفون والفلوت والبيانو والكيبورد والغيتار والإيقاع والفلوت.
وشاركت في العرض فرقة سمة للمسرح الراقص بإدارة علاء كريميد ومشاركة عدد من راقصي الفرقة.
يذكر أن جوقة الفرح تأسست عام 1977 على يد الأب الياس زحلاوي وتضم قرابة 500 منشد تتراوح أعمارهم بين 7 و70 عاماً وتحمل الجوقة رسالة دينية وطنية فنية وإنسانية في قالب متجدد من الأداء المتقن كلمة ولحناً وتواكب في توزيعها الموسيقي التطور السريع الذي يعيشه عالمنا مع التمسك بتراثنا الموسيقي العريق وقدمت الجوقة عدة عروض في الخارج حاملةً معها رسالة التآخي والسلام من سورية.
دمشق-سانا & موقع شباب السريان
avatar
sharbel
المدير
المدير

العقرب نقاط تميز : 4334
تاريخ التسجيل : 26/08/2009
العمر : 23

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى